شركة تنظيف بالبخار بجدة – 0549982158

شركة الفردوس للتنظيف بالبخار بجدة

اتصل الان0549982158

ان شركة تنظيف بالبخار بجدة متخصصة فى:

  • تنظيف سجاد بالبخار
  • تنظيف كنب بالبخار
  • تنظيف موكيت بالبخار
  • تنظيف ستائر بالبخار

اتصل الان0549982158

 

لماذاشركة تنظيف بالبخار بجدة

  • تمتلك شركة تنظيف بالبخاربجدة خبرة كبيرة في مجال خدمة التنظيف بالبخار
  • تمتيز  الأجهزة التي تستخدمها شركتنا بخار درجة حرارتة مرتفعة جدا ولها قوة شفط هائلة لها.
  • القدرة علي تنظيف الستائر وجميع المفروشات بشكل أفضل وجفاف اسرع خلال 45 دقيقة
  • التخلص من البقع والدهون بشكل نهائي دون التأثير علي جودة الخامات المصنوع منها المفروشات والستائر والمجالس العربية او الاضرار به بالاضافة انها لا تترك اثرا بعد أداء عملية التنظيف كما في حالات التنظيف اليدوي .

اتصل الان0549982158

 شركة تنظيف بالبخار بجدة

ما يميزشركة تنظيف بالبخاربجدة

لدى شركة تنظيف بالبخار بجدة فريق عمل مدرب على الاجهزة المستخدمة فى التنظيف بالبخار بجدة.

–  وتتميز شركة تنظيف بالبخار بجدة بالدقة والجودة

– من خدمات شركتنا التى نقدمها لك خدمة تنظيف بالبخار ويشمل التنظيف بالبخار جميع المفروشات والموكيت والسجاد سواء كان صوف أوحرير وغيره وكذلك المجالس العربية وأطقم الكنب والصالونات والانتريهات والستائر

– أعمال التنظيف عموما كما تتميز شركة تنظيف بالبخار بجدة بالتفاني في العمل والدقة و السرعة كما يصلك مندوبنا أينما كنت بجدة في الوقت المحدد ، تعمل شركة تنظيف بالبخار بجدة في الحفاظ علي أماكنكم دائما نظيفة سواء كان فلل او منازل او مكاتب وشركات فكل ما يهمنا اسعادكم .

اتصل الان0549982158

 

اليكم بعض النصائح لتنظيف المفروشات والمجالس من أجل الحفاظ عليها من التلف

يعد السجاد من أهم المفروشات داخل المنزل لذا لابد من غسله من 3 الى 4 مرات خلال العام الواحد.

استخدام الموكيت داخل المنزل وذلك لسهولة تنظيفه الى جانب انه يضفي جانب جماليا وأنيقا داخل المنزل.

عدم غسل الموكيت الا اذا احتاج للحفاظ على لونه , وفى حالة التنظيف يمكنكم الاعتماد علي شركة تنظيف البخار بجدة فنحن نمتلك أفضل المعدات والتقنيات الحديثة التى تحافظ على شكل الموكيت بألوانه الزاهية .

الاعتماد على البخاردائما فى تنظيف الكنب والمجالس والصالونات والانتريهات والستائر والمفروشات بشكل عام يحافظ علي ألوانها زاهية.

اتصل الان0549982158

بقلم : أماني حجازي .